RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
السبت ,  19/8/2017   <<    بترا   تبديل ورفع راية الثورة العربية الكبرى بالعقبة   بترا   الملقي لـ " ستون دقيقة " انتخابات المجالس البلدية والمحلية واللامركزية محطة مهمة في مسيرة الاصلاح الشامل   بترا   الملك يؤكد في اتصال هاتفي مع الملك فيليب السادس وقوف الأردن إلى جانب إسبانيا   بترا   وزير عراقي يدعو لفتح منفذ طريبيل بين العراق والاردن   بترا   هزة ارضية تضرب مناطق جنوب العراق   بترا   الخارجية: لا اردنيين بين القتلى والمصابين بحادث برشلونة الارهابي   بترا   العدوان يقدم اوراق اعتماده سفيرا فوق العادة لدى ماليزيا   بترا   الديوان الملكي : تنكيس علم السارية حدادا على ضحايا الهجوم الإرهابي ببرشلونة   بترا   مهندس اردني يبتكر رزنامة ذكية ابدية لمليارات السنين   بترا   الحكومة تدين الحادث الارهابي الذي وقع في برشلونة   بترا   الرئيس التركي يقوم بزيارة رسمية للمملكة الاثنين المقبل   بترا   كندا توقف 7 آلاف من طالبي اللجوء تدفقوا على حدودها   بترا   قتيلان و11 جريحا حصيلة اشتباكات مخيم عين الحلوة ليلة امس   بترا   الاجواء صيفية عادية اليوم وارتفاع على درجات الحرارة غدا >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
الاميرة نور بنت عاصم ترعى اطلاق منتدى المرأة القيادية
 
عرض الصور
عرض الصور
عرض الصور
عمان 20 ايار (بترا)-رعت سمو الاميرة نور بنت عاصم اليوم الاربعاء، حفل اطلاق منتدى المرأة القيادية في قطاع الطاقة ضمن مشروع "بناء قدرات قطاع الطاقة" الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بحضور السفيرة الامريكية في عمان أليس ويلز.

وقالت السفيرة ويلز في حفل الاطلاق إن المنتدى يفتح الباب امام المشاركين لتطوير نهوض المرأة في قطاع الطاقة مشيرة الى ان المرأة في العالم تواجه الكثير من التحديات لإظهار قدراتها الكاملة في اماكن العمل، وان هناك القليل من النساء اللواتي تبوأن مراكز قيادية في القطاعين العام والخاص.

وأشارت الى ان 12 بالمئة من ملايين الوظائف في قطاع الطاقة الامريكي تشغلها النساء و 14 بالمئة من قطاع الهندسة المعمارية تشغلها النساء ايضا، قائلة ان الأردن يستطيع ان يفخر بحقيقة ان 30 بالمئة من خريجي الهندسة من الاناث وان حضور المرأة ومشاركتها في القوة العاملة بشكل كلي لا يتجاوز 15 بالمئة وهذا الحال ينطبق على قطاع الطاقة.

وأضافت ان الأردن بحاجة إلى كوادر بشرية ذات مؤهلات عالية وملتزمة ومحترفة لتطوير قطاع الطاقة وحل مشاكله وان الولايات المتحدة الأميركية والأردن يدركان أهمية هذا القطاع لاقتصاد الأردن ويعملان معا من أجل حل قضاياه الملحة، وان تواجد المزيد من النساء في أماكن العمل يعني تنوعا اكبر في المهارات والمناهج والذي يؤدي إلى المزيد من الابتكار والابداع والسرعة في النمو الاقتصادي، لهذا مجتمعنا العالمي لا يستطيع تحمل مساهمة محدودة للمرأة في مواقع العمل ولهذا نحن هنا اليوم.

من جهته قال مدير صندوق الطاقة المتجددة في وزارة الطاقة والثروة المعدنية رسمي حمزة في كلمته نيابة عن وزير الطاقة، إن الأردن ينفق ما يقارب 17 بالمئة من الناتج المحلي على استيراد الطاقة ما يشكل تكلفة مرتفعة وعبئا على الحكومة والمواطنين الأردنيين.

وأشار إلى ان الأردن يعمل على عدة مستويات لمعالجة هذه القضية، تشمل زيادة تبني مصادر الطاقة المتجددة وفاعلية تكنولوجيتها وتطبيقاتها معربا عن امتنانه للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدعمها هذا القطاع من خلال مشروع بناء قدرات قطاع الطاقة وأنشطة أخرى ذات علاقة بها قائلا ان هناك الكثير من الفرص للتوظيف والتقدم في هذا القطاع ذو النمو السريع.

وفي ذات الاطار قالت مديرة مشروع بناء قدرات الطاقة ماري ورزالا إن العالم بحاجة الى الطاقة للنهوض والازدهار وتحقيق التنمية، وقطاع الطاقة بحاجة الى المرأة لأنها تشكل نصف المجتمع وان الاناث يشكلن 50 بالمئة من طلبة الهندسة في الجامعات فيما يعمل منهن بهذا التخصص 15 بالمئة في سوق العمل مؤكدة ان النجاح ليس سهلا وبسيطا بشكل عام وخصوصا اذا دخلت المرأة في مجال العمل، معربة عن فخرها بقصص النجاح التي حققتها المرأة في مختلف القطاعات مثل وجودها كمتحدثة وقائدة في هذا المنتدى.

وحضر المنتدى ممثلون من المنظمات غير الربحية والجامعات والقطاعين العام والخاص.

ناقش المنتدى في جلساته: العوائق والفرص المتاحة لتولي المرأة أدوار قيادية في قطاع الطاقة.

--(بترا) س ع/م ع/ ابوعلبة 20/5/2015 - 09:09 م
 
 
حفظ طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس