RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الخميس ,  25/5/2017   <<    بترا   الجامعة العربية تبحث مع مستشار النمسا أهم التطورات في الشرق الأوسط   بترا   الأسهم الأميركية تغلق مرتفعة عقب محضر اجتماع الفيدرالي   بترا   الشرطة البريطانية تعتقل شخصا سابعا فيما يتصل بتفجير مانشستر   بترا   ارتفاع على درجات الحرارة والأجواء معتدلة في المرتفعات   بترا   الملك يهنىء أبناء وبنات شعبه بعيد الاستقلال الحادي والسبعين   بترا   رئيسة الوفد البرلماني الاوروبي: الاردن شريك وثيق وقريب للاتحاد الاوروبي (مصور)   بترا   مجلس الوزراء يناقش أرقام الانفاق بحسب قانون الموازنة   بترا   الملقي يؤكد التزام الحكومة بضمان وصول السلع للمستهلك بجودة عالية واسعار مناسبة   بترا   مندوبا عن ولي العهد، الرزاز يكرم الفائزين بجائزة الملك عبدالله الثاني للياقة البدنية   بترا   مندوبا عن القائد الأعلى، سمو الأمير علي بن الحسين يرعى حفل تخريج الفوج 29 من تلاميذ جامعة مؤتة الجناح العسكري   بترا   الملك يهنئ بالأعياد الوطنية لأذربيجان والأرجنتين وإثيوبيا وجورجيا   بترا   الملك يتلقى رسالة من الرئيس الفلسطيني   بترا   الأردن يدين اقتحام المتطرفين اليهود لساحات المسجد الاقصى المبارك   بترا   مندوبا عن الملك، الأمير فيصل يستقبل وفد كلية القيادة والأركان المتقدمة البريطانية   بترا   الصفدي: هزيمة الإرهاب وعصاباته على جميع جبهات المواجهة العسكرية والأمنية والفكرية ضرورية   بترا   الأردنيون يحتفلون بالعيد الحادي والسبعين للاستقلال غدا   بترا   الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا   بترا   محافظ المركزي: الاحتياطات الأجنبية بمستوى مريح والدينار جاذب للمدخرات الوطنية   بترا   مفكرة اليوم   بترا   العدل الأميركية: اعتقال امرأة لمحاولتها إرسال تكنولوجيا متعلقة بالفضاء   بترا   مسؤول امريكي: لم نطلع على أدلة مادية على نقل روسيا أسلحة أو أموال لطالبان    بترا   الصين تستثمر 3ر23 مليار دولار بتطوير الأقمار الصناعية لعلوم الفضاء   بترا   مقتل خمسة بحرينيين واصابة 19 شرطيا في عملية امنية   بترا   بريطانيا ترفع مستوى التهديد الارهابي وتنشر جنودا لدعم الشرطة المسلحة   بترا   طقس لطيف معتدل حتى نهاية الاسبوع >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
محاضرة تقارن بين منهجي بطاطو والوردي في دراسة للشأن العراقي
 
عمان 22 تشرين الاول(بترا)-قارنت محاضرة بعنوان "المجتمع والتاريخ في العراق بين حنا بطاطو وعلي الوردي" بين منهجي الباحِثَين في الشأن العراقي اللذين شكلا، وما زالا يشكلان، رؤية المعنيين بتاريخ هذا البلد ومجتمعه.

وقالت استاذة التاريخ والعلاقات الدولية في جامعة جورج تاون الدكتوره دينا رزق خوري في المحاضرة التي القتها في هنجر راس العين بعمان ضمن سلسلة احياء ذكرى المؤرخ والعالم السياسي الدكتور حنا بطاطو، إن بطاطو، المقدسي المتخصص في العلوم السياسية، تناول تاريخ العراق الاجتماعي الحديث في كتابه الطبقات الاجتماعية القديمة والحركات الثورية العراقية، اخذا من المادية التاريخية والصراع الطبقي منهجية لفهم التغير الاجتماعي في العراق.

وركزت على كتابات بطاطو والوردي والمقتضيات التي تفرضها منهجيتهما المختلفتين على فهمنا لتاريخ وسياسات العراق اليوم، لافتة الى ان بطاطو والوردي استخدم كل منهما مقاربات مختلفة جذريا وتوصلا الى استنتاجات متباعدة عن طبيعة المشروع الوطني في العراق الحديث.

وبينت ان الوردي، عالم الاجتماع العراقي المتأثر بعلم النفس الاجتماعي، انطلق من مقولة ابن خلدون بالصراع بين الحضارة والبداوة ومن تحليله للشخصية العراقية في تفسيره للتغيرات الاجتماعية والتاريخية في كتابين من مؤلفاته العديدة، وهما: لمحات اجتماعية في تاريخ العراق، المكون من 6 اجزاء، وشخصية الفرد العراقي.

واشارت الى ان الوردي استند إلى التحليل الطبقي الماركسي، بينما تتبع بطاطو أثر التنمية في تغير المجتمع العراقي من مجتمع سابق للحداثة مبني على الولاءات القبلية والجماعيّة إلى مجتمع طبقي حديث تتعايش فيه الولاءات الطبقية والأحزاب السياسية، التي تستبدل احيانا بالولاءات التقليدية الأقدم عهدا.

ولفتت خوري الى انه على العكس من بطاطو، لم ينظر الوردي الى تاريخ العراق الاجتماعي الحديث كتطور من بنى اجتماعية ما قبل حداثية الى بنى حديثة، بل كصراع مستمر بين الحضارة والبداوة وبين ثقافة الحياة المدينية والولاءات التقليدية، وتمثل هذا الصراع في الشخصية العراقية كشخصية مزدوجة، حسب رأيه، تحمل قيم البداوة وقيم الحضارة.

وعزا الوردي بحسب خوري هذه الازدواجية إلى تأثير البيئة؛ فالعراق بلد النهرين وفي الوقت ذاته يقع على تخوم الصحراء.

والمحاضرة هي الثانية ضمن المحاضرات السنوية التي ينظمها المجلس العربي للعلوم الاجتماعية وعقدت في عمان، فيما الاولى عقدت في بيروت في تشرين الاول من العام الماضي والقاها عالم الاجتماع سليم تماري.

وتأتي هذه المحاضرات السنوية التي تتخذ شكل سلسلة يتبدل محور تركيزها وموضوعها كل اربع سنوات بهدف تكريم علماء بارزين يمثلون اعظم العقول التي تتناول شؤون المنطقة العربية.

وكان في مستهل المحاضرة استعرض رئيس المجلس الدكتور عبدالخالق عبدالله علاقته البحثية وتجربته الشخصية مع بطاطو اضافة الى دور المجلس في النهوض بالعلوم الاجتماعية في العالم العربي وتسليط الضوء على ابرز الباحثين والعديد من القضايا التي تتعلق بالمنطقة العربية في هذا الشأن.

--(بترا) م ت/ف ق/ م ب 22/10/2016 - 04:27 م
 
 
طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس