RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
أسبوع "ميداويك" في برشلونة يوحد جهود الدفع بالتنمية الاقتصادية في منطقة المتوسط
 
عرض الصور
عرض الصور
عرض الصور

عمان 28 حزيران (بترا) - وقعت جمعية غرف التجارة والصناعة للبحر الأبيض المتوسط (ASCصE) والاتحاد من أجل المتوسط (UfM) اتفاقية شراكة لتعزيز موقع الاتحاد من أجل المتوسط كشريك استراتيجي للأسبوع المتوسطي للقادة الاقتصاديين ببرشلونة.
ووقع الاتفاقية نائب رئيس جمعية غرف التجارة والصناعة للبحر الأبيض المتوسط، ميكيل فالس، والأمين العامة للاتحاد من أجل المتوسط، فتح الله السجلماسي، بحضور سفيرة أسبانيا المكلفة بشؤون منطقة المتوسط والمسؤول الاسباني الرفيع لدى الاتحاد من أجل المتوسط ميلاجروس هيرناندو، والعديد من الأعضاء من المجلس الاستشاري لـميداويك – غرفة التجارة والصناعة للبحر الأبيض المتوسط في برشلونة.
وقالت الجمعية في بيان وصل وكالة الأنباء الأردنية(بترا) نسخة منه اليوم الأربعاء، إنها اضطلعت مع الاتحاد من أجل المتوسط بمبادرات ومشروعات كبرى في السنوات القليلة الماضية للمساهمة في التجديد الاقتصادي بالمنطقة، وتعزيز المبادرات بين القطاعين العام والخاص من قبل القطاع الخاص لتسهيل تدفق الاستثمارات، وزيادة جاذبية المنطقة الأرومتوسطية في جذب الاستثمارات بصورة عامة.
وأضافت أن لدى الجانبين تاريخ قوي من التعاون الاستراتيجي لإحداث تقدم نحو التكامل والاستقرار والنمو الإقليمي الاجتماعي والاقتصادي.
والأسبوع المتوسطي للقادة الاقتصاديين(ميداويك) في برشلونة في تشرين الثاني المقبل هو دليل على هذا التعاون الوثيق، والذي يعد بعد عشر سنوات من إطلاقه منصة للمقارنة السنوية للاقتصاد في المتوسط وامتداده العالمي، وسيتطرق إلى تحديات مثل إعادة تشكيل الصناعات التقليدية وتنويع النشاط الاقتصادي، وجذب الاستثمار الأجنبي الرئيسي، وتكثيف التعاون بين جميع دول المنطقة.
وتوقعت الغرفة أن يشارك نحو ألفين من سيدات ورجال الأعمال من المنطقة بهذا الحدث السنوي الذي تستضيفه برشلونة.
واكد البيان أن المنظمتين تقران بأهمية الاتحاد بين المؤسسات التي تعمل سويا من أجل تحقيق التقدم فيما يخص التكامل الاقتصادي لمنطقة المتوسط.
وقال فالس "نحن نواصل العمل سويا لتعزيز التعاون السوسيو- إقتصادي بين ضفتي المتوسط، على الرغم من الصعوبات التي نواجهها طول الطريق. معا، نحقق أكثر".
من جانبه، قال السجلماسي "وقعنا الاتفاقية بغرض تعزيز البعد الإقليمي والتعاون المتبادل بشكل يدعم التنمية الاجتماعية الاقتصادية وخلق فرص العمل، ولاسيما من أجل الشباب، ذلك لأنهم رأس المال الرئيسي للاستقرار في المنطقة ومستقبلها".
--(بترا)
ف ح/ م ع/ح أ

28/6/2017 - 03:40 م
 
 
حفظ طباعة

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس