RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الأربعاء ,  1/4/2015   <<    بترا   الملك يستقبل رئيس الكتلة البرلمانية لحزبي المسيحي الديمقراطي والمسيحي الاجتماعي في البرلمان الألماني   بترا   الملك يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي   بترا   موسكو مستمرة في منح كييف غازا رخيصا لثلاثة أشهر إضافية   بترا   مناشدة لإجلاء جثث القتلى من شوارع مدن يمنية   بترا   ماليزيا تفرض لاول مرة في تاريخها ضريبة بنسبة 6 بالمئة على السلع والخدمات   بترا   مصر تدرس توسيع المنطقة العازلة على الحدود مع قطاع غزة   بترا   احتكاك بين مروحية أمريكية وطائرة إيرانية بالخليج خلال مراقبة لتهريب السلاح للحوثيين   بترا   مصدر عسكري: مقتل اثنين في محاولة تهريب مخدرات للمملكة من سوريا   بترا   مراكش تتفوق على لندن وباريس وتتوج أفضل وجهة في 2015   بترا   دراسة : تناول بعض الفتيامينات يؤدي الى نتائج عكسية   بترا   ماليزيا تطرح نظام إدارة شهادة الحلال في العالم   بترا   السعودية تصدر 696 مليون برميل بقيمة 136 مليار ريال   بترا   مجهولون يرشقون مركز الجيش اللبناني بمخيم "المية ومية" بالحجارة   بترا   القضاء الفرنسي يستجوب ساركوزي في قضية فساد   بترا   وفاة عميدة سن البشرية في اليابان   بترا   طلبة "الفندقي" يعتصمون احتجاجا على برنامج امتحان الثانوية العامة   بترا   الهند تطلق رابع قمر صناعي للملاحة بنجاح   بترا   "إيفاد" يقدم 119 مليون دولار لدعم الثروة الحيوانية في السودان   بترا   منتدى النقد الدرامي يكرم المخرج الاردني محمد عزيزية   بترا   دعوة فلسطينية لعرض قضية الأسرى الفلسطينيين على الجنايات الدولية   بترا   إسرائيل تحول 300 مليون دولار سنوياً للمستوطنات   بترا   الاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا بالضفة الغربية   بترا   تحركات اسرائيلية على الحدود مع لبنان   بترا   روسيا تتولى رئاسة "بريكس" لمدة سنة واحدة   بترا   اليمن: مخزون الدواء يكفي 6 شهور   بترا   واشنطن ترفع حظر تسليم الأسلحة لمصر   بترا   روسيا تنقل 3 أجهزة اتصالات وقمرا اصطناعيا عسكريا إلى مداراتها   بترا   طقس غائم جزئيا اليوم وارتفاع الحرارة الخميس والجمعة   بترا   لافروف يعلن التوصل لاتفاق مبدئي حول النقاط الرئيسية بالملف النووي الايراني   بترا   رياح عاتية في شمال أوروبا تقتل اربعة وتعطل النقل الجوي والبري   بترا   اوباما يبحث مع فريقه القومي مسار المفاوضات بشأن البرنامج النووي الإيراني   بترا   فلسطين رسميا العضو رقم 123 بالمحكمة الجنائية الدولية   بترا   الاردن يتسلم رئاسة مجلس الامن اليوم   بترا   تعديل اسعار المحروقات   بترا   النسور يلتقي عددا من رؤساء الوفود والمنظمات بالمؤتمر الدولي الثالث للمانحين   بترا   القائد الأعلى يزور القيادة العامة   بترا   أمير الكويت يستقبل الدكتور النسور   بترا   الاردن يطلق نداء لمساعدته في تمويل خطة الاستجابة للأزمة السورية   بترا   النواب يناقش مشروع القانون المعدل لقانون نقابة الاطباء   بترا   بدء الاستعدادات النهائية لإطلاق فعاليات جرش مدينة الثقافة الأردنية لعام 2015   بترا   وفاة واصابة بحريق منزل في عنجرة   بترا   بدء اعمال المؤتمر الدولي الثالث للمانحين لدعم الوضع الانساني في سورية   بترا   بدء اليوم الاخير من المحادثات حول الملف النووي الايراني في لوازان   بترا   ارتفاع ضرائب الافراد وتراجع حصة الشركات في اميركا العام الماضي (تقرير)   بترا   4 الاف هندي نصفهم ممرضات يطلبون اجلاءهم من اليمن   بترا   اليابان تمدد العقوبات على كوريا الشمالية عامين   بترا   المكسيك تفرض وجود شخصين بقمرة الطائرات   بترا   وزير الدفاع الاميركي: ندعم إنشاء قوة عسكرية عربية مشتركة وسنتعاون معها   بترا   البرلمان الكندي يصوت لصالح شن ضربات ضد داعش في سوريا   بترا   طقس غائم جزئيا اليوم وغدا وارتفاع الحرارة الخميس >>
 
تفاصيل الخبر
Zoom In Zoom Out
مدير ادارة المختبرات والادلة الجرمية يتحدث عن دورها في إكتشاف الجرائم
 
عرض الصور
عرض الصور
عرض الصور
عمان الثاني من تموز (بترا) - من زياد الشخانبة - يتركز دور المختبر الجنائي في مواجهة الجريمة ومكافحتها وحل غموضها كشفا للحقائق وخدمة للعدالة والقضاء ، ويتسلح كادره الاداري والفني بالعلم والمعرفة والخبرة لمواكبة تطورات العلوم الجنائية.

وواجب المختبرات الجنائية يقوم في الاساس على مراعاة وإحترام حقوق الإنسان وحماية حقوق المواطنين ما يؤدي إلى خدمة القضاء وتحقيق العدالة من خلال إكتشاف الجريمة ومرتكبيها كما يقول مدير ادارة المختبرات والادلة الجرمية العقيد المهندس عودة الخلايلة.

ويبين لوكالة الانباء الاردنية ( بترا ) أن المختبر الجنائي يحتوي على أحدث الأجهزة العالمية المتطورة وحسب المعايير المعتمدة دولياً , وان منتسبيه من ذوي الكفاءات والخبرات التي تتميز باتقانها للعمل حيث يقوم باجراء الفحوصات الكيميائية والبيولوجية والفيزيائية للتعرف على الجناة , وكشف غموض الجرائم واستقرائها مهما كانت.

ويقول العقيد الخلايلة ان المختبرات الجنائية والاجهزة الأمنية تقف بالمرصاد لكل من يعتقد انه يستطيع الافلات من أي جرم قد يرتكبه او يعمل على إخفاء أي دليل يمكن أن يؤدي إلى القبض عليه .

ويشير الى مبنى الادارة الجديد الذي سيكون جاهزا مع نهاية العام الحالي مبينا ان مساحته تبلغ 17 ألف متر مربع وتم تجهيزه وفقاً للمعايير المحلية والدولية التي أخذت بعين الإعتبار سلامة العينات المطلوبة للفحص الجنائي ودقة الفحوصات وكذلك مقومات السلامة العامة والبيئة الآمنة .

ويحتوي المختبر الجديد وفقا له على مركز تدريبي متميز على مستوى الشرق الاوسط يؤهله للحصول على رخصة الاعتماد الدولي التي تجعل من فحوصاته وتحاليله معتمدة عالميا .

ويؤكد ان زيادة نسبة الجريمة تعود الى الزيادة الطبيعية , وغير الطبيعية للسكان والتطور التكنولوجي والإستخدام الخاطئ له الذي سهّل عمليات إرتكاب الجرائم حيث تعتبر هذه الاسباب دوافع رئيسة لزيادة عدد الجرائم في كل المجتمعات .

ويقول انه تم انشاء المختبر عام 1965 وتوالت مراحل تطوره وقفز قفزات نوعية مع بداية تسعينيات القرن الماضي ومطلع القرن الحالي الى ان وصل الى سمعة إقليميه أهلته لعقد دورات متخصصة في مجال المختبرات والادلة الجرمية لمتدربين من دول عربية وأجنبية , ويركز المختبر على قيم السرية والاتقان والعدالة والدقة وسرعة الانجاز والمشاركة والتعاون .

ويشير الى أن أقسام مسارح الجريمة الموجودة في مديريات الشرطة والمنتشرة في جميع محافظات المملكة تقوم بالكشف على الجرائم وجمع أدلتها وإرسالها الى إدارة المختبرات التي تقوم بدورها بإجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة لها لربط الجاني بجريمته وتقديم الادلة العلمية للقضاء ما يسهم في تسهيل عمليات التحقيق أو تغيير مساره حسب الأدلة الجديدة التي يتم التوصل اليها .

ويبين العقيد الخلايلة أن ادارة المختبرات تعمل بتقنية عالية جدا في التعامل مع جميع القضايا المختلفة وبدرجة عالية من الدقة في كشف الحقائق وتقديم الادلة القاطعة من خلال فحص البصمات وتحديد هوية صاحبها .

ويوضح ان المختبر يقوم باجراء فحص ال (دي.ان.ايه ) الذي يعمل على ربط الجاني بجريمته بواسطة الدليل العلمي القاطع وفي حالات رد الأبوّة عند حدوث خلط للمواليد في المستشفيات وتحديد هوية الجثث التي تتعرض للحرق او اختفاء ملامحها .

ويقول ان المختبر يقوم بتحليل السموم وتحديد نوعها ما يسهل في كيفية العلاج في المستشفيات إضافة الى تحليل المخدرات وتحديد ماهية المادة وفحص الاشخاص فيما إذا كانوا متعاطين ام لا ، الى جانب تحليل مخلفات المتفجرات وكذلك إجراء فحوصات مخلفات الإطلاق وأملاح البارود لتحديد من هو الشخص الذي إستخدم السلاح , كما تعمل المختبرات على تحليل آثار الحرائق وبيان اسبابها لمعرفة فيما إذا كانت مفتعلة أم لا.

ويتابع ان من بين ما يقوم به المختبر فحص الخيوط النسيجية والدم وسوائل الجسم ، وتحليل التقنيات الجينية الوراثية وغيرها من التحاليل ، اضافة الى كشف التزييف والتزوير وتحليل الخطوط والوثائق والمستندات وفحوصات الأسلحة وآثار الالات وجرائم الحاسوب كإستخراج الأدلة الرقمية والصوتية والمرئية وتحديد مصادر المعلومات ، ويستخدم المختبر الكلاب البوليسية للكشف عن المتفجرات والمخدرات وقص الأثر وفي جرائم الإرهاب.

ويوضح أن للمختبر الجنائي دورا في مجال حوادث السير وكشف مسبب الحادث من خلال فحص عينات السيارات وتحليل اطاراتها اضافة الى معرفة الحالة التي كان عليها السائق اثناء الحادث .

ويزيد العقيد الخلايلة ان المختبرات تعمل بالتعاون المستمر مع الاجهزة الامنية ووزارة الصحة والمؤسسة العامة للغذاء والدواء وذلك بتحليل وفحص بعض العينات التي تحتاج لأجهزة غير متوفرة لديها.

ويبين أن هناك مختصين يعملون على مدار الساعة في الكشف عن الجرائم وإجراء التحاليل والفحوصات المخبرية للحصول على النتائج والأدلة التي تربط الجاني بجريمته بالإضافة إلى الفرق المختصة التي يتم تشكيلها كلما دعت الحاجة لذلك .

كما أن المختبر يتعاون مع الجامعات في مجال تدريب الطلبة اضافة الى التعاون مع المعهد القضائي الاردني بإلقاء محاضرات توعوية وتثقيفية للقضاة والمدعين العامين في مجال أهمية الادلة المادية .

ويشير الى انه تم عقد العديد من الدورات التدريبية المتخصصة في مجال الأدلة المادية والرقمية التي شارك فيها متدربون من الاردن وعدد من الدول العربية الشقيقة حيث عقدت العام الماضي 72 دورة شارك فيها 397 متدربا اضافة الى مشاركة العاملين في المختبرات في دورات خارجية للاستفادة من الخبرات والتطورات في مجال العلوم الجنائية .

ويبين أن العاملين في المختبرات هم من حملة الشهادات الجامعية وتتوزع تخصصاتهم بين الجينات الوراثية والهندسة والكيمياء والبيولوجيا والفيزياء والحاسوب والقانون والمختبرات الطبية .

ويوضح انه تم اعداد قواعد بيانات تساعد في كشف الجرائم وربطها مع بعضها البعض مبينا أن هناك الكثير من الجرائم والقضايا التي تم كشفها من خلال هذه القواعد ومضى على إرتكابها عدة سنوات .

ويؤكد أن دور المختبر الجنائي سيبقى في مواجهة الجريمة ومكافحتها والعمل على حل غموضها مع الحرص الدائم على التعاون مع الجهات الأمنية لما لذلك من دور فعال ومثمر في كشف الحقائق وخدمة العدالة والقضاء واضعين بالاعتبار التسلح بالعلم والخبرة لمواكبة أي تطورات علمية حديثة تسهم في الكشف عن الجريمة .

ويدعو العقيد الخلايلة المواطنين الى التعاون مع الجهات الامنية وعدم التهاون في تقديم أي معلومة مهما كانت بسيطة لأنها قد تؤدي الى كشف الغموض في بعض القضايا , اضافة الى الابتعاد عن مسرح الجريمة وعدم العبث به والمحافظة عليه كما وجد .

--( بترا ) ز ش / ف م / ات 2/7/2012 - 11:51 ص
 
 
حفظ طباعة أرسل لصديق

Share |

 
 
 
 
 
 
 
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2015
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس