RSS أضف إلى المفضلة English
 
بحث 
 
   
الأحد ,  30/4/2017   <<    بترا   الملك يرعى حفل توزيع جائزة الملك عبدالله الثاني لأسبوع الوئام العالمي بين الأديان   بترا   الملك يتلقى رسالة من رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال الأردن   بترا   الملك يستقبل المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية في القدس   بترا   البنك الأهلي الأردني يوزع 5 بالمئة أرباحا نقدية ومثلها أسهما مجانية   بترا   الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية يحتفل بمرور 40 عاما على تأسيسه   بترا   المنطقة العسكرية الشمالية تنفذ تمريناً نوعياً في منطقة التدريب رقم (1)   بترا   218 مليون دولار أرباح مجموعة البنك العربي للربع الأول   بترا   الملك يلتقي الرئيس الفلسطيني   بترا   بحث المساعدات الامريكية لعام 2017 وتجديد مذكرة التفاهم الاردنية الامريكة   بترا   الاحتلال يعتقل صيادين فلسطينين في بحر شمال قطاع غزة   بترا   ضحى من عاملة بسيطة الى صاحبة مصنع   بترا   الحياري: الأمان النووي أولى أولويات عمل هيئة الطاقة والمعادن   بترا   الاحتلال يعتقل 33 فلسطينيا من الضفة الغربية والقدس المحتلة   بترا   اتلاف طن ونصف من الارز منتهية الصلاحية في المفرق   بترا   الأحوال المدنية تعلن عن محطات لإصدار البطاقة الذكية   بترا   الدفاع المدني يتعامل مع 152 حادثا   بترا   اجواء دافئة في معظم مناطق المملكة والحرارة اعلى من معدلها السنوي   بترا   الرزاز يستقبل فريق مدارس" التميز بإربد" الفائز بجائزة بطل العالم للربوت   بترا   الصفدي ولافروف : لا حل عسكرياً للأزمة السورية   بترا   الصفدي من موسكو: الاردن يريد وقفاً للقتال في سورية وحلاً يضمن تماسكها ووحدتها   بترا   وزير العمل يفتتح ملتقى الكفاءات والوظائف الأول   بترا   مراد يدعو لخطة لتخفيف الاعباء المعيشية عن المواطنين   بترا   الاحتلال يعتقل 9 فلسطينيين بالضفة الغربية   بترا   الاحتلال يفرض طوقا شاملا على الضفة الغربية وغزة   بترا   الامم المتحدة ترحب بانسحاب البوليساريو من منطقة عازلة   بترا   طقس معتدل اليوم وربيعي الاحد والاثنين   بترا   ترمب: كوريا الشمالية لم تحترم الصين بتجربتها الصاروخية الفاشلة   بترا   أعمال عنف بأول إضراب عام تشهده البرازيل منذ 20 عاما   بترا   أكثر من عشرة زلازل تضرب تشيلي   بترا   مجلس الامن يمدد الوجود الاممي بالصحراء الغربية سنة كاملة   بترا   البنتاغون يرجح مقتل زعيم داعش في أفغانستان   بترا   كوريا الشمالية تختبر صاروخا باليستيا >>
 
Zoom In Zoom Out
 

التشريعات الأردنية

الدستور ونظام الحكم

أعلن دستور المملكة الأردنية الهاشمية في الثامن من كانون الثاني سنة 1952 ومنذ ذلك الوقت أدخلت عليه تعديلات لتلبي الحاجات المتغيرة للمملكة وبموجب الدستور يكون نظام الحكم في المملكة الأردنية الهاشمية نيابي ملكي وراثي ، والتزام الجميع بالشرعية واحترام الدستور نصا وروحا هو تمكين لوحدة الشعب والقيادة . يتقلد الملك رئاسة السلطة التنفيذية والملكية وراثية ينتقل التاج من الملك إلى ابنه الأكبر ويحق للملك ووفقا لرغبته ان يسمي واحدا من إخوته وليا للعهد.

كما ينص الدستور على أن الملك ينبغي أن ينحدر مباشرة من سلالة الملك عبد الله بن الحسين المؤسس..وبموجب الدستور يبلغ الملك سن الرشد عندما يصبح في الثامنة عشرة بالتقويم الهجري وإذا ارتقى الوريث العرش قبل هذه السن فان وصيا او مجلس وصاية يمارس السلطة نيابة عنه حتى يبلغ سن الرشد واذا كان الملك في وضع لا يؤهله لممارسة سلطته او كان غائبا عن المملكة فانه يعين وصيا او مجلس وصاية يمارس السلطة كما ينص على ذلك المرسوم الملكي للتعيين.

واذا غاب الملك اكثر من أربعة شهور فان على مجلس الأمة أن يجتمع لدراسة الوضع وعند تولي العرش يؤدي الملك اليمين الدستورية امام مجلس الامة وكرئيس للدولة فان الملك معفى من كل المسؤوليات القانونية والتبعات وهو يستقبل المبعوثين الاجانب ويمنح الأوسمة والميداليات لمن يستحقونها ويمنح العفو الخاص ويلغي أحكام العقوبة وتطبع النقود او تسك باسمه وبناء على تتسيب الوزارة أو رئيس الوزراء أحيانا فانه يعين جميع كبار موظفي الحكومة المدنيين وكبار المسئولين.

ويصادق الملك على القوانين والأنظمة ويصدرها وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة ويعلن الحرب ويبرم ويوقع معاهدات السلام ويعين رئيس مجلس الأعيان وأعضاءه ويقبل استقالاتهم ويأمر بإجراء الانتخابات لمجلس النواب ويفتتح المجلس ويؤجل جلساته ويعطله ويحله.

الميثاق الوطني الأردني –أسباب وأهداف

اصدر المغفور له جلالة الملك الحسين ارادته السامية بتشكيل اللجنة الملكية لصياغة ميثاق وطني في 9نيسان 1990، ليرسي قواعد العمل الوطني العام ويحدد مناهجه ، ويوضح معالم الطريق إلى المستقبل ويضع نواظم عامة لممارسة التعددية السياسية باعتبارها الركن الاخر للديموقراطية بالاستناد الى الثوابت الدستورية والتراث السياسي والوطني ، والى الحقائق القائمة في المجتمع الاردني ، وبما يضمن استمرار مسيرة التقدم الوطنية والتحول الديمقراطي في البلاد ويجنبها التعثر والتراجع .

فالخيار الديموقراطي هو انجع السبل وأكثرها ملائمة لتلبية طموحات الشعب الأردني وتطلعاته الوطنية والقومية والإنسانية وان التوافق في الراي على هذه المنطلقات بين جميع الفئات والاتجاهات الشعبية والرسمية بمختلف مستوياتها قد تم على جملة من المفاهيم والقيم والمبادئ الأساسية ، والأهداف الوطنية والقومية التي يتضمنها هذا الميثاق ، والتي يجب أن تحكم المسيرة العامة للبلاد وتنظم العلاقات بين جميع الأطراف الوطنية الرسمية والشعبية في المجتمع ، وان هذا التوافق الوطني يعتبر انجازا حضاريا متقدما، ومشروعا مستقبليا.


طباعة أرسل لصديق

 
 
 
  المكتبة
 
 
 
  خدمات
حالة الطقس الوفيات
روابط مفيدة أسعار العملات في البنك المركزي

  خدمات صحفية
 حدث مثل هذا اليوم  صورة وتعليق
 مقالات مختارة   
 
 
  
 
 
     
 

جميع الحقوق محفوظة. وكالة الأنباء الأردنية (بترا) 2017
تم تطوير وتصميم الموقع من قبل برايموس